قصاصات في مهب الريح

مرحبا بك .. أنت ضيف على عقلى

السبت، ديسمبر 23، 2006

ولكــــــــــــــــــــن

ولكــــــــــــــــــــــن
وقف في الرصيف .......... رآه يأتي ....... يتلوى على شريطيه القَدَرِيَّين
كم هو صامد عليهما .........إذا فارقهما ضل
توقف ..... ...
نظر في جوفه ......... مقعد ينتظره
مد يده في جيبه ......... أخرج نصف قلب ينبض
نظر إليه ........... نظر إلى المقعد..........
نظر إلى قدميه رفع رأسه ......... رفع نظارته من أمام عينيه
ولاَّه ظهره ......... انطلق يعود

مأمون المغازي

20 Comments:

At 12:33 م, Blogger NewMe said...

عودا حميدا
كلمات تصرخ ألماً
علي صوتك
وليخرج ذلك المقعد للابد
دمت بحب
تحياتي

 
At 3:35 ص, Blogger voice of love said...

حمدالله على السلامة
طولت الغيبة
تحياتى وتقديرى لابداعك

 
At 8:51 م, Anonymous يسري أبو الخير said...

مأمون .. كل عام و دمت بخير
أشعر بك تماما .. الغربة .. نصف قلبك النابض .. وووو أشياااااااااء أخرى .. لك كل الود و التحية .. لخاطرتك الجميلة
تحياتي لأبداعك
يسري أبو الخير

 
At 11:02 م, Blogger واحد من الناس said...

هكذا الحياه
زهاب و اياب
سفر و رجوع
ترحال وغياب
ولكن دائما نعود

 
At 11:11 م, Blogger Charisma said...

عيدك مبارك
وكل عام وانت بالف خير

 
At 3:27 ص, Blogger asadma7bos said...

حصرياً وعلى موقعنا حزب الاة فيديو مصور بكاميرا محمول يبين اللحظات الاخيرة لحياة البطل حال
اعدامة ونطقة بالشهادتين ثم فركش
والرابط هو http://www.2shared.com/file/1679023/3fd1772c/__online.html
حمل وستشاهد مالن تشاهدة سوى فى حزب الاة
اة اة اة اة عليك يا صدام والدور على مييـــيين؟؟؟؟؟؟؟

 
At 1:47 م, Anonymous الاسير said...

جميل منا خطت اناملك وارجو ان تزور مدونتي

 
At 3:00 ص, Anonymous جــــيــــنــــــــا said...

حمد لله على سلامتك يا مأمون

افتقدناك كثيرا واقلقتنا عليك

كلمات رائعة رغم الحزن الطاغى

لا تغيب عنا كثيرا نفتقدك حقا

لك ارق واعذب التحايا

 
At 1:59 ص, Blogger غادة الكاميليا said...

فينك إتأخرت كتير

 
At 1:27 م, Blogger Sharm said...

عود احمد

 
At 3:10 ص, Blogger change destiny said...

طب اقول حمد الله عالسلامة ولا فينك؟؟؟

 
At 11:17 م, Blogger صاحب البوابــة said...

تحياتي لتلك الكلمات عميقة المعاني

اعجبتنى للغاية

 
At 10:06 م, Anonymous emyemyemy said...

عندما نُصاب بالذهول ندخل في حالة من
الصمت
فنعجز عن الإستيعاب ونرفض التصديق
ونحتاج إلى وقت طويل كي نجمع شتاتنا ولكي نستيقظ من غيبوبة الذهول



أين أنت ؟؟؟!!!

 
At 8:50 م, Blogger إيمــان حســـان said...

طمنا عليك أيها المبدع

إيمان حسان

 
At 10:18 ص, Anonymous 7ala said...

سلام مأمون ، كيفك؟ إلك أكتر من سنة ما كتبت ، وينك؟ عم تكتب في مكان تاني ؟
بتمنى انك تكون بخير.

 
At 4:36 ص, Blogger nirfana said...

حمد الله بسلامتك

 
At 8:31 م, Blogger حلم الحرية said...

هل سيعود ليبحث عن النصف الاخر من القلب
وعندما يجده تري هل سيعود الي مقعده
ام انها هكذا الحياة
ترحال ثم عودة ثم ترحال فعودة اخري...وهكذا

دمت مبدعا

 
At 2:01 ص, Blogger غزل said...

اعلم عم تبحث..عن حب جديد
عن محبوبة تجلس بجوارك على ذاك المقعد الحزين
ربما كانت تجلس هناك منذ عهود..وربما انتظرتك لترفع نظارتك منذ سنين وفي داخلها نصف قلب يتأجج نبضا..فلا
لا تولي ظهرك ولا تعد...
فليس هناك وداع دون لقاء؟؟؟

 
At 12:45 م, Blogger fr7ty said...

بارك الله فيك

موضوع ممتاز

منتديات

http://www.56waat.com/vb

منتدى

http://www.56waat.com

دليل

http://dalil.56waat.com

قران كريم

http://www.56waat.com/quran

قصايد

http://www.56waat.com/hair

منتديات نسائيه

http://www.fr7ty.com/vb

فيديو مقاطع

http://www.fr7ty.com

حليمة بولند

http://www.7lema.net

 
At 3:46 م, Anonymous نادى الاخبار said...

موضوع جميل

 

إرسال تعليق

Links to this post:

إنشاء رابط

<< Home